الخميس , أكتوبر 19 2017
الرئيسية / تقارير وردنا / بعد اجتيازهم الامتحان الأول.. ناشئة العراق يستعدون للمواجهة الأصعب..!

بعد اجتيازهم الامتحان الأول.. ناشئة العراق يستعدون للمواجهة الأصعب..!

تعادل منتخبنا الوطني امام نظيره المكسيكي بهدف لكل منهما في اولى مبارياتهما بكأس العالم دون 17 سنة والجارية في الهند بمدينة كلكتا، فيما فاز منتخب انجلترا على تشيلي بأربعة اهداف دون رد في المباراة الثانية ضمن منافسات المجموعة السادسة.

المنتخب العراقي اعتمد على التنظيم الدفاعي واستثمار الهجوم المرتد او الكرات الطويلة والتي اثمرت عن هدف احرزه اللاعب محمد داوود في الدقيقة 16 ، فيما تنوع لعب المنتخب المكسيكي واخطر مرمى المنتخب العراقي في اكثر من هجمة .

وفي الشوط الثاني ضغط المنتخب المكسيكي بفضل نشاط ديجو لاينز ويان توريس وربيرتو ديلاروزا الذي تمكن من احراز هدف التعديل في الدقيقة 51 من المباراة.

لم يتغير اسلوب لعب المنتخب العراقي وراهن مدربه قحطان جثير على ضرورة تجنب الخسارة في اول مبارياته، فلجأ الى تغييرات عززت الخط الخلفي وافرغ منطقة الوسط واعتمد بشكل كلي على الكرات الطويلة معتمدا على محمد داوود فقط في الخط الامامي، ما منح فريق المكسيك افضلية في اللعب، كما تكقل الدفاع العراقي بتحمل العبئ الاكبر من المباراة التي انتهت بالتعادل الايجابي بهدف لكلا الفريقين.

من جانبه أكد مدرب منتخب الناشئين بكرة القدم قحطان جثير في تصريح صحفي تابعته “وردنا”، إن “المنتخب اجتاز الامتحان الاول وتعادل مع منتخب مرشح للفوز باللقب”، مبينا أن “منتخب المكسيك سبق له الفوز باللقب ثلاث مرات وتأهل للنهائي مرتين”. مضيفا ان “تركيز المنتخب سيكون على المباراة المقبلة أمام تشيلي وهي الأهم وتعتبر مفتاح التأهل للمرحلة الثانية من البطولة”، مشيرا الى أن “منتخب تشيلي من المنتخبات الجيدة ويلعب بشكل مشابه للمنتخب المكسيكي”.

فيما أشاد مدرب حراس مرمى منتخب الناشئين حسين جبار، بمستوى حارس المنتخب العراقي، قائلا: إن “حارس المرمى علي عبادي قدم مستوى مميزا خلال مباراة المنتخب أمام المكسيك التي انتهت بالتعادل بهدف لمثله” مبينا أن “عبادي انقذ العديد من الكرات المحققة للتسجيل ومنح الثقة لزملائه في المنتخب”.

بدوره أشار لاعب المنتخب العراقي سيف خالد إلى أن كأس العالم حدث عالمي كبير وجميع المنتخبات التي تأهلت الى النهائيات وصلت بجاهزية عالية.

وأضاف “قد يكون إعدادنا دون مستوى الطموح، لكن عزيمتنا بأعلى درجاتها ، نعم الفرق المنافسة لديها شخصية كبيرة، إلا أننا لا نقل شأنا وبالتالي علينا أن نفكر بنتائج ايجابية. وتابع “المجموعة السادسة التي نلعب ضمنها تعد الأقوى، وبالتالي علينا أن نفكر في الفوز في المباريات القادمة.

ويذكر ان المنتخب العراقي للناشئين يقع ضمن المجموعة السادسة التي تضم منتخب انجلترا في المركز الاول بثلاثة نقاط يليه العراق والمكسيك بنقطة لكليهما وتشيلي في المركز الاخير بدون نقاط.

Untitled Document

عن المحرر

شاهد أيضاً

مدرب الناشئين يكشف اسباب خسارة المنتخب                              

اعتبر مدرب حراس مرمى منتخب الناشئين حسين جبار، الأحد، أن تخوف لعض لاعبي المنتخب وقوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *