الجمعة , نوفمبر 24 2017
الرئيسية / عربي ودولي / مدريد: أزمة كتالونيا ستؤثر على النمو الاقتصادي للبلاد في عام 2018

مدريد: أزمة كتالونيا ستؤثر على النمو الاقتصادي للبلاد في عام 2018

اكدت نائبة رئيس الحكومة الاسبانية، سورايا ساينز دي سانتاماريا، الجمعة، ان الاحداث في كتالونيا تعرض الانتعاش الاقتصادي للخطر، وستؤثر على النمو الاقتصادي لعام 2018 المقبل.

وقالت سانتاماريا، بعد اجتماع لمجلس الوزراء الاسباني،  انه “اذا لم يتم التوصل الى حل سريع لقضية استفتاء كتالونيا فسنكون مضطرين الى خفض توقعاتنا للنمو”، بحسب وكالة فرانس بريس.

واضافت، انه “حين يسود عدم الاستقرار، غالبا ما يدفع مواطنو كاتالونيا الثمن” داعية “الانفصاليين” الى العودة “للوضع الطبيعي المؤسساتي”.

وكانت الحكومة الاسبانية قد حذرت، الجمعة، ان الازمة في كتالونيا قد تدفعها الى خفض توقعاتها للنمو للعام 2018، ما يشكل مزيدا من الضغوط على القيادي كارليس بوتشيمون، الذي يطالبه اصلا المتشددون داخل معسكره باعلان استقلال.

وقد اعلن بوتشيمون، الثلاثاء، استقلال كتالونيا من جانب واحد قبل ان يعلقه لافساح المجال امام “الحوار” مع مدريد، لكن الحكومة الاسبانية رفضت اي وساطة وأمهلته حتى الخميس المقبل للتراجع، وفي حال عدم التراجع فان مدريد ستعلن الاجراءات الضرورية لتعليق الحكم الذاتي للمنطقة التي تضك 7.5 ملايين نسمة، في تدبير غير مسبوق منذ عودة الديموقراطية الى اسبانيا.

وكانت وكالة ستاندر اند بورز للتصنيف الائتماني قد حذرت من خطر الانكماش الاقتصادي في حال استمرار الازمة في هذه المنطقة التي شكلت 19% من اجمالي الناتج المحلي الاسباني في 2016، والمفارقة انها من اغنى المناطق في اسبانيا ومن اكثرها مديونية في نفس الوقت.

وبدأت السياحة تدفع ضريبة الاستفتاء في كاتالونيا التي تستقطب 25% من السواح في اسبانيا، ففي بعض فنادق برشلونة تراجعت أسعار الغرف بمعدل النصف، فيما تحدثت نائبة رئيس الحكومة عن “تراجع كبير للحجوزات في برشلونة يتراوح بين عشرين وثلاثين في المئة”.

Untitled Document

عن المحرر

شاهد أيضاً

فرنسا تدعو الكونغرس الأمريكي للحفاظ على اتفاق إيران النووي

حث وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، الكونغرس الأمريكي، على إعادة النظر والحفاظ على اتفاق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *